انتهاء دورة العنف القائم على النوع الاجتماعي التي أقامتها اسلاميك ريليف بالتعاون مع الاتحاد

انتهاء دورة العنف القائم على النوع الاجتماعي التي أقامتها اسلاميك ريليف بالتعاون مع الاتحاد

قامت منظمة اسلامك ريليف أكاديمي بالتعاون مع اتحاد منظمات المجتمع المدني السوري بتقديم تدريب باسم العنف القائم على النوع الاجتماع وقد بدأ التدريب في 13/10/2017 واستغرق لمدة ثلاثة أيام وقد شارك في التدريب ما يقارب عن 25 ممثل وممثلة عن المنظمات السورية المتواجدة في عينتاب ومرسين والريحانية أغلبهم من النساء

وقد قام بالتدريب كل من الأستاذة شيرين الشيخ أحمد: هي مستشارة العمر والإعاقة بالإغاثة الإسلامية العالمية، لديها حوالي 16 عاما من الخبرة في القطاعات الإنسانية والإعاقة.

والأنسة نجاح المجاهد: التي انضمت  لى الإغاثة الإسلامية عبر العالم عام 2016 كموظفة مختصة بشؤون النوع الاجتماعي لتعمل على تضمين العدالة بين الجنسين، ومكافحة العنف القائم على النوع الاجتماعي ضمن التدخلات الإنسانية في اليمن ومالي والنيجر وباكستان.

 وقد تميزت الدورة التي استغرقت ثلاثة أيام بمشاركة الحضور الكبير في أغلب القضايا التي تم طرحها فيما يخص العنف القائم على النوع الاجتماعي وبالورشات التي تم فيها ابراز العمل الجماعي وطرح الآراء وتم التركيز من قبل المدربات على احترام أراء الاخرين مهما كانت ،وسادت أجواء من الشفافية في الكثير من القضايا المطروحة وإيجاد الحلول المناسبة لها وكان في كل بداية يوم جديد مراجعة وتذكير للنقاط التي تم تداولها في اليوم السابق بالإضافة الى ذلك كان هناك فهم تناول الإسلام لبعض مفاهيم العدالة الجندرية والعنف الجندري.

كم تم نقاش كافة الخطوات والحلول الممكنة لمواجهة العنف القائم على النوع الاجتماعي وقد تم إعطاء المتدربين الوقت الكافي لأجل الوصول الى أفضل الحلول المنطقية وأخذ أراء كل الحضور عن ذلك وقد تم انهاء التدريب بعد سماع المدربين على أراء وأفكار الحضور عن الدورة التدريبية وايجابيات وسلبيات الدورة وكانت من أبرز إيجابيات الدورة هي تضمنها المنظور الإسلامي لموضوع الجندرة ووجود مدربتين وكانت من أغلب السلبيات في الدورة أن تتضمن يوم الاحد وقد تشكر الحضور كل العاملين في الدورة وانتهت الدورة بتوزيع الشهادات للمتدربين آخر الدورة .

دورة 2دورة 4